فوائد خاصية الاشتراك في الفيسبوك - الفرق بين الصداقة والاشتراك



كنا قد استعرضنا خاصية الاشتراك ( SUBSCRIBE ) في موضوعنا السابق ( تحديثات نظام الفيسبوك 2011 )، لكننا لم نوفي حق هذه الخاصية الهامة ولم نشرحها بكامل فوائدها واستخداماتها ، في هذا الموضوع سنتجول سوية في أعماق موقع التواصل الاجتماعي ( الفيسبوك ) وسنتعرف على الفوائد التي سيجدها المستخدم عند استخدامه لهذه الخاصية

مقدمة تعريفية

خاصية ( الاشتراك ) هي خاصية مشابهة لخاصية ( الصداقة ) لكن تختلف عنها بشيء جوهري ، هو أنها من طرف واحدة ، فإذا كانت الصداقة تربط كلا المستخدمين ببعضهما البعض فيصل إلى كل صديق منشورات الصديق الآخر ، فخاصية الاشتراك هي أن يكون الاتصال من طرف واحد ،، فتصل المنشورات والإضافات الجديدة من طرف إلى طرف واحد فقط وليس العكس ، فإذا كنت مستخدم فيسبوك وقمت بالاشتراك في حساب أحد المستخدمين الآخرين فإن منشوراته وقصصه التي يكتبها ستصل إليك وتظهر في صفحتك أما منشوراتك وقصصك التي تكتبها فلن تصل إلى صفحته لأنه ليس مشتركاً لديك

لأجل تطبيق هذه الخاصية ؛ قامت إدارة الفيسبوك بإضافة أيقونة جديدة بجانب أيقونة طلب الصداقة خاصة بالاشتراك كما هو موضح في الصورة :

هذه الأيقونة ستجدها في بعض صفحات الحسابات الشخصية التي قام اصحابها بتفعيل هذه الخاصية وليس لكل الحسابات لأن خاصية الاشتراك ليست الزامية لكل الأشخاص ، لكن في المقابل ستجد أن خاصية الاشتراك هذه هي موجودة لكل اصدقائك في الفيسبوك وحتى أولائك الذين لم يقوموا بتفعيل هذه الخاصية .. لماذا ؟ لكي نعرف لماذا علينا أن نفهم أولاً أن هذه الخاصية منقسمة ألى قسمين، هما:

 الاشتراك لدى المستخدمين الذين ليسوا أصدقائك ، وفي هذه الحالة ستكون هذه الخاصية اختيارية من أراد من المستخدمين تفعيلها فبإمكانه ذلك، وفي حالة قام المستخدم بتفعيل هذه الخاصية فإن أي شخص داخل الفيسبوك يمكنه الاشتراك في حساب هذا الشخص لكي يصله جديد منشوراته وإضافاته.

 الاشتراك لدى المستخدمين الذين هم أصدقائك بالفعل، وفي هذه الحالة سوف تجد أن أيقونة الاشتراك موجوده ومفعله لدى كل أصدقائك ، وحين تزور صفحاتهم الشخصية ستجد أن علامة الاشتراك مفعلة لكل الاصدقاء وموضوع بجانبها علامة ( صح ) دليل انك مشترك معهم لأن الصداقة معناها الاشتراك المتبادل .

وهذا يعني أن كل عملية صداقة يرافقها عملية اشتراك متبادل بشكل تلقائي ، أما عملية الاشتراك فلا يرافقها عملية صداقة.

تحكم أكثر بالمنشورات والتحديثات التي تصل إليك

من المسائل الجوهرية في نظام الفيسبوك هي طريقة اختيار المنشورات وعرضها في صفحة المستخدم ،، فعندما يكون عدد الاصدقاء كبيرا جدا ( آلاف ) وعندما يكون معظم اصدقاء المستخدم نشيطين في الكتابة ففي هذه الحالة يكون من الصعب عرض كل التحديثات والمنشورات التي يكتبها أصدقاء المستخدم في صفحته ، وحينها ومع كثرة المدخلات الجديدة تضيع المنشورات الهامة والمفيدة بين ركام التحديثات والمنشورات التي لا قيمة لها أحياناً ، ولهذا السبب فإن نظام الفيسبوك يقوم بمحاولة معرفة أي المنشورات أهم للمستخدم لكي يعرضها ويبرزها أولاً ، لهذا فإنه يقسم المنشورات في الصفحة الرئيسية إلى ( قصص هامة - قصص حديثة ) ، لكن المشكلة أن المستخدم أحياناً يود أن يتلقى كل المنشورات والتحديثات من أصدقاء محددين حتى وإن لم تكن تلك المنشورات مهمة بالنسبة للنظام ، وأحياناً يود المستخدم أن يوقف أي منشورات أو تحديثات من أن تصل إليه من أشخاص محددين وحتى لو كانت تلك المنشورات مهمة من وجهة نظر النظام ،، ولحل هذه الإشكالية أتت خاصية الاشتراك التي نتكلم عنها في هذا الموضوع.

الآن يمكنك التحكم بمنشورات أصدقائك وتحديثاتهم من خلال خاصية الاشتراك ، حدد من تريد واجعل جميع منشوراته وتحديثاته تصل إليك أو الغي اشتراكك من أي صديق تريد لكي لا يصلك شيء منه إلى صفحتك مع بقاء علاقة الصداقة بينكما ، حين تزور صفحة صديقك الشخصية ستجد أيقونة الاشتراك وعند تمرير مؤشر الماوس عليها ستظهر لك قائمة منسدلة تتيح لك التحكم الكامل في منشوراته وتحديثاته الجديدة ، كما في الصورة التالية:

يمكنك من هذه القائمة الاختيار من بين / اظهار كل التحديثات والمنشورات القادمة من هذا الصديق أو  إلغاء الاشتراك والذي يعني عدم استقبال أي تحديث أو منشور جديد من هذا الصديق، أو اختيار ( معظم التحديثات ) أو ( التحديثات المهمة فقط ) : فإذا بدا لنظام الفيسبوك الآلي أن هذا المنشور مهم فسيظهره وإذا لم فلن يظهره لك في صفحتك . كما يمكن تحديد نوعية التحديثات التي تود ان تصل إليك فتسمح لما تريد وتوقف ما تريد ، ومن هذه الأنواع / تحديث الحالات : وهي المنشورات التي يكتبها على حائظ حسابه الشخصي ، الصور : وهي الصور التي يضيفها ويرفعها إلى حسابه ، وهكذا مع بقية الأنواع.

خاصية الاشتراك بديلا عن خدمة صفحات الفيسبوك

يلجأ بعض المشاهير في الفيسبوك إلى انشاء صفحات فيسبوك ( Facebook Pages ) وذلك بسبب زيادة عدد الأصدقاء إلى الحد الأعلى الذي هو ( 5 ألف صديق ) فلا يقبل النظام بعد ذلك إضافة أي صديق أو معجب أو متابع لجديد هذه الشخصية المشهورة ، وحينها تكون ( صفحة الفيسبوك ) الحل الأفضل لأنها تتيح للمشتركين فيها متابعة جديد كتابات ومنشورات صاحب الصفحة ولا يوجد فيها حد معين لعدد المشتركين فيها.

الآن صار بالإمكان لأي شخص مشهور إذا كان يتلقى الكثير من طلبات الصداقة وإذا وصل عدد أصدقائه إلى الحد الأعلى المسموح به ، صار بإمكانه البقاء في حسابه وعلى المتابعين الجدد له أن يقوموا بالـ ( اشتراك ) في حسابه بدلا من طلب الـ ( صداقه ) فالاشتراك سيمكنهم من متابعة منشورات وكتابات هذه الشخص المشهور .

لكن مع الاعتبار أنه لازال هنالك بعض الفروقات بين ( خدمة الاشتراك في الحساب الشخصي ) و ( صفحة الفيسبوك ) ، ولتوضيح الفروقات قامت ادارة الفيسبوك بوضع هذا الجدول:

معرفة عدد وأسماء الاشتراكات والمشتركون

إذا كنت مستخدم في الفيسبوك فإن عدد الاشتراكات تعني عدد الأشخاص الذين أنت مشترك في حساباتهم وتتلقى جديد منشوراتهم ، وعدد المشتركين تعني عدد الأشخاص المشتركين في حسابك ويتابعون جديد منشوراتك التي تكتبها وتحديثاتك في الفيسبوك ، يمكن معرفة عدد وأسماء المشتركين وكذا أسماء وعدد الاشتراكات من خلال القائمة الجانبية الموجودة تحت صورتك الشخصية عند الدخول إلى الصفحة الشخصية الخاصة بك أو صفحة أي مستخدم الشخصية ، لاحظ الصورة:

تفعيل خاصية الاشتراك في حسابك

إذا لم تكن قد قمت بتفعيل خاصية الاشتراك في حسابك ( الخاصية التي تسمح للآخرين بالاشتراك في حسابك ومتابعة جديد كتاباتك ) فإنك لن تجد كلمة ( المشتركون ) ضمن القائمة تحت صورتك الشخصية لأنه لا يمكن لأحد الاشتراك في حسابك إلا إذا قمت بتفعيل هذه الخاصية ابتداءً ، لتفعيل خاصية الاشتراك في حسابك الشخصي انقر فوق كلمة ( الاشتراكات ) تحت صورتك الشخصية في صفحة حسابك ، ثم انقر على الأيقونة الزرقاء المكتوب عليها ( السماح بالمشتركين ) ، بعد ذلك ستظهر لك كلمة ( المشتركون ) في القائمة الموجودة أسفل صورتك الشخصية وعند النقر عليها ستجد اسماء الأشخاص الذين سيقومون بالاشتراك في حسابك ( دون اصدقائك ).

 






اشتراك, شبكات اجتماعية, صداقة, صفحات فيسبوك, فيسبوك, نظرة فاحصة

التعليقات

خيارات عرض التعليق

اختر الطريقة التي تفضلها لعرض التعليقات، ثم اضغط على "احفظ الإعدادات" لتفعل التغيرات.

موضوع مميز .. و مرتب .. شكراً لك

اريد معرفة المزيد

شكرا لك أستاذ على الشرح المتميز .